عزيزي .. عزيزتي

أتساءل أحيانا عن الكيفية التي كانت ستتغير بها مجريات حياتي المالية لو أنني حظيت ببعض النصح وأنا في العشرينات من عمري واليوم بت أعرف أن هناك أموراً يشكل الإعداد لها في فترة العشرينات أرضية لمراحل الثلاثينيات والأربعينيات التي تثقل فيها الأعباء المالية، ليت أحدهم قال لي التالي:

1- دخول عالم الاستدانة أسهل بكثير من الخروج منه والتعامل بخفة مع بطاقات الائتمان له نتائج لا تحمد عقباها.

2- الحياة ليست سلسلة من الحفلات والمناسبات الاجتماعية ووضع سقف للترفيه في العشرينيات يؤسس للانضباط في مراحل لاحقة.

3- ترويض النفس على الادخار في مرحلة العشرينات وربط الادخار بأهداف مالية حتى لو كانت هذه الأهداف أهدافاً قصيرة المدى على غرار شراء ساعة جديدة أو الذهاب في رحلة تزلج مع الأصدقاء.

4- لا غنى عن الميزانية الشخصية لشاب أو شابة في العشرينيات فهذه هي تذكرة العبور نحو تخطيط مالي سليم يسمح له أو لها بتعظيم الثورة.

5- مرحلة العشرينات يجب أن تكون مرحلة التعرف على بوابات الاستثمار وعلى أسواق المال ففي هذه المرحلة تقل المسؤوليات وبالتالي يصلح الوقت للمخاطرة في الاستثمار.

6- مرحلة العشرينات هي مرحلة الجاذبية والألق والأناقة لكن هذه الأمور جميعا لا تتطلب اللهاث خلف أشهر الماركات العالمية.

7- الاستقلال الشخصي يرتبط ارتباطا وثيقا بالاستقلال المالي وهذا ما يمكن أن يتحقق في العشرينات عبر فعل الادخار والاستثمار. الاستقلال في العشيرنات يعني أن تكون قادرا على ترك العمل دون أن تلجأ إلى أهلك للحصول على المال والاستقلال في العشرينات يعني أن تكون قابلا للتضحية بالعربة الرياضية الفارهة من أجل الإسراع في تحقيق أحلامك.

مع محبتي..

زينة.


Don`t copy!